01:01
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.info@gmail.com        
قناة تطوان نيوز

beIN SPORTS News HD


البث المباشر لقناة سي بي سي دراما


franceinfo - DIRECT TV

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

تطوان..حملة للتبرع بالدم تضامنا مع ضحايا حادثة القطار


أزبال وكلاب ومصائب أخرى!


مجلس هيئة تطوان للمحامين يصدر بلاغا

 
أنشطة جمعوية ونقابية

المهرجان الدولي للفيلم يعود لمدينة الحسيمة


جمعية بلسم للتنمية و التضامن تنظم حملتها الطبية الأولى بدار الاطفال بوسافو لفائدة نزلاء الدار والجمعية الخيرية الاسلامية مولاي رشيد

 
شؤون سياسية وإقتصادية

المصطفى بنعلي في لقاء تواصلي بمدينة فاس: • فاس العالمة تستغيث والثقة رأسمال رمزي لتحقيق التنمية وتلبية حاجات المغاربة.


حجم الدين الخارجي العمومي للمغرب بلغ 32 مليار درهم

 
آراء مختلفة

انتظار ....


اختيار خاطئ

 
أخبار الجهة

هذه كمية المخدرات التي ضبطتها القيادة الجهوية للدرك الملكي بتطوان من الفاتح من شتمبر2018 إلى غاية 15 أكتوبر الجاري


أمطار قوية منتظرة يوم الخميس بالشمال

 
قضايا المواطنين

مستشار جماعي بجماعة الزيتون يستفسر عن سبب إقصاء دائرته من الإصلاحات المقررة سابقا

 
 

صحافة ممكنة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 يناير 2017 الساعة 53 : 21



محمد البالــــــــــــــــي

 

    تضطرنا كثير من الكتابات الصحفية، للبحث عن قواسم تجعل القارئ يطمئن إلى اعتبار الصحافة مصدرا رئيسيا للمعلومة ورافدا معرفيا وساحة فسحة...

    إن حال صحافتنا في حاجة إلى تعاقد مع القارئ، سنحاول بسط منطلقاته من خلال العناوين التالية:

1-   الوضوح: لا يخرج اللسان العربي عن اعتبار الصحافة كتابا ووجها واضح المعالم وجها بشريا كان أو وجه بسيطة،لذلك تحبذ اللغة الواضحة والمتداولة، في تأليف يتجنب التعقيد.

2-   القبول: يتقاطع في الكتابة الصحفية خطاب معقول وخطاب مقبول وخطاب منقول، فالمعقول - في قصدنا هنا – يعني المنطقي وما يدعمه التاريخ ومعطيات الواقع. والمقبول ما يستجيب لحاجة اجتماعية أو ينسجم مع ذوق أو يلبي رغبة أو يحقق متعة، وقد يتجاوز هذا النوع من الخطاب مختلف وسائط الإكراه المسخرة ضد حرية الصحافة وحقها في الوصول إلى المعلومة... وما لم تكن إرادة في التجاوز تجعل الكتابة الصحفية مقبولة لدى شرائح واسعة من القراء،فقد يسيطر الخطاب المنقول ، النمطي منه أو المستند الى ثقافة شائعة أو جمل مكرورة.

3-   الوظيفة: فضلا عن التثقيف و الترفيه، يعتبر الإخبار وظيفة الإعلام الرئيسة... ولا يمكن للصحافة أن تؤدي هذه الوظيفة إذا رفضت معايير الخبر ومقوماته.

4-   المصداقية: ترسخت عبر تاريخ الممارسة الصحفية العالمية معايير تميز الخبر عن الإشاعة لخصها المشتغلون في هذا الحقل في أدوات السؤال التالية: من؟ ماذا؟ متى؟ أين؟ ثم لماذا إذا كنا بصدد تحقيق أو تحليل.. لذلك تكون الإشارة إلى الأسماء ضرورة ، وإذا تمت مراعاة شروط خارجية يفترض الإشارة إلى الصفة ، مهنية كانت أو سياسية . ورغم صعوبات الوصول أو الإعلان عن موارد ومصادر الخبر في دول ومجتمعات لم تنتقل بعد إلى الديمقراطية، فلا يمكن للصحفي العدول عن هذا السند في المصداقية.

5-   العمومية: من حق أي مواطن أو مسؤول على أي صحفي وصحيفة احترام خصوصيات شخصه وحياته، لكن إذا اختار مسؤول أو لا مسؤول أن يخلط حياته الشخصية بممارسته لشؤون التسيير والتدبير، تدخلت حقوق المجتمع ، وتحول الفردي جماعيا وصار الخصوصي عموميا، كأن يكون فراش بيته من مال عام أو هاتف الإدارة أو النقابة في خدمة خصوصياته، وحين تتدخل علاقاته العائلية والشخصية في لوائح الخدمات والتوظيفات والترشيحات والتكليفات ، يصير من حق الصحافة إخبار القراء بنوع الخضر والفواكه التي تلج أمعاءه مجانا، وبعدد أفراد أسرته الذين ركبوا سيارة "الجيم " أو "الميم " في اتجاه ذاك المطعم أو ذلك الشاطئ...

6-   الرؤية: ولكي يكون للصحافة دور في تعميم الصحافة ، ستجد نفسها مضطرة إلى التعامل مع كثير من قوانين الزجر بما يمكنها من تحقيق التجاوز ضمن رؤية تعتبر الإعلام أحد دعامات المجتمع الديمقراطي الضامن لحرية الرأي والتعبير ولحق المجتمع في المعلومة والخبر.

        إن الظروف العامة التي تعيش في كنفها الصحافة المغربية ، دفعت كثيرا من الصحف

     والصحفيين إلى فرض رقابة ذاتية قاسية تضر بمصداقية الخبر مستسلمين لبيت أبي تمام:

السيف أصدق أنباء من الكتب       في حده الحد بين الجد واللعب

    هذا الوضع يدفعنا إلى التمسك بكتابة صحفية تستند إلى منطلقات الميثاق السالفة الذكر، فإذا كان أهل القوة يكتبون بالتاريخ ويخطون بالمال ، فإن قوة الصحافة في ضعفها، في خبر ملفوف بالسخرية ، فيه من عناصر المصداقية ومن سمات القبول ما يجعله قابلا للانتشار، واضرب لهم مثلا من فضائحهم في صحائف الانترنيت ، والتي لم يستطيعوا إلى وقفها سبيلا رغم تعدد مظاهر القوة ووسائل الإخراس، أفلا يعقلون؟

    خلاصة القول أن الصحافة ثقافة وقوة الثقافة في هشاشتها.


649

0


البث الحي للجزيرة الوثائقية بجودة عالية HD (Beta)

beIN SPORTS News HD

بث مباشر - بوبا - افلام كرتون كيدو 🔴




تعقيب على بيان الشيخ القرضاوي بخصوص مؤتمر غروزني

روائع الفن الهمجي

مصرع شخصين وإصابة ثلاثة آخرين في حادثة سير وقعت على الطريق الرابطة بين العرائش وتطوان

حكم قاسي في حق الزميل حسن الفيلالي الخطابي

لهذا طلبت أنجلينا جولي الطلاق من براد بيت

هل يصلح فيصل العرايشي ما عجز عنه مصطفى الخلفي الإنتخابات التشريعية و سؤال التغيير في الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة

هل يصلح فيصل العرايشي ما عجز عنه مصطفى الخلفي الإنتخابات التشريعية و سؤال التغيير في الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة

مهرجان سان سباستيان السينمائي: قداسة السينما

مسيرة احتجاجية لسكان تطوان بسبب قلة الماء

وكالات الأنباء الأقوى في العالم

"بلال" يحطم أصفاد العبودية ويقدّم نموذجاً لبطل من التاريخ العربي

انتخابات 7 أكتوبر : رهانات و انتظارات؟

رأي في اشكالية الانقطاعات المتكررة للمياه في تطوان

الدستور المغربي: الترجمة الأمازيغية الكاملة بالحرف اللاتيني

التحول الرقمي للمديرية العامة للضرائب.. نحو خدمات رقمية بسيطة لتيسير المعاملات

العمل الحكومي في المغرب إلى أين؟

مهرجان السنة الأمازيغية الجديدة 2967 مكناس 13- 15 يناير 2017 فعاليات ثقافية وفنية متنوعة

منظمة (ماتقيش ولدي) تصدر بيانا إثر ضبط إمام مسجد برفقة طفلة قاصر بمسجد بأصيلة

أتليتيكو يكشف مصير سيميوني

صحافة ممكنة





 
أخبار تطوان

برلمانيون من تطوان لم يقدموا للغرفة أي سؤال كتابي


ايقاف شابين بحي بوعنان و بحوزتهم 222 قنينة خمر و 31 أنبوب من مخدر اللصاق


عودة إلى موضوع المركز الجهوي لتحاقن الدم بتطوان

 
الأكثر مشاهدة

شرطة المرور بمرتيل


زيارة ليلية تطيح بمدير مستشفى محمد السادس بالمضيق


تم إطلاقها بشراكة مع (OCP).. أميمة الكرسيفي تفوز بجائزة بلكاهية


طنجة..سقوط شخص من الطابق السابع إنتحار أم جريمة قتل ؟؟؟


حجز بضائع مهربة في ميناء طنجة المتوسط


أمن تطوان يعتقل المدعو ( لحمق) بعد مطاردة بحي العيون


وزير الداخلية الاسباني يطالب برفع المساعدات المقدمة للمغرب لصدِ موجة المهاجرين

 
رياضة

ميلاد نادي الانارة للكرة الحديدية التابع لجمعية المشاريع الإجتماعية لشركة أمانديس تطوان


المغربي عبد الرحمان بنشى يتوجا بطلا لإسكوندينافيا في الطاي بوكسينغ


الشركة المكلفة ببناء و تشييد الملعب الكبير منخرطة في إنجازه وفق التصور و الهندسة الجديدة

 
بانوراما

(إنتل) تُطلق معالجات الجيل التاسع الجديدة


بعد عطلها بأيام… “إنستغرام” تعلن عن حدث جديد


نتائج مذهلة للقاح جديد مضاد للسرطان

 
إصدارات و ملصقات

المهرجان الوطني للتراث الشعبي في نسخته الثانية