08:44
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com -        
مائوية الفنون التشكيلية بتطوان و الجهة

ليلة الأروقة بتطوان في دورتها الثالثة عشر ة


تطوان تفوز ومن خلالها المغرب بالجائزة الأولى الدولية للكاريكاتور


قطع الزليج الإسباني تسترجع الحياة و البريق على يدي الفنان التطواني المرتيلي أمين البختي و الأستاذ الجامعي و الباحث الإسباني أنطونيو رييس

 
قناة تطوان نيوز

همسة قارئ


لقاء بطعم المغامرة والمزحة مع الأبطال الصغار حول تجربتهم في تسلق الجبال


LIVE Arianespace Vega Rocket Launching Mohammed VI-B Satellite

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

تراجع ظاهرة الانتحار بإقليم شفشاون مقارنة بالسنوات الماضية


انطلاق الحملة التضامنية لجمعية الرحمة للاعمال الاجتماعية بمرتيل لفائدة الاشخاص بدون مأوى بمرتيل‎

 
أنشطة جمعوية ونقابية

قراءات في قضية الوحدة الترابية للمغرب موضوع ندوة بمدينة طنجة


الجامعة المغربية للصيد الرياضي تتوسع في انديتها

 
شؤون سياسية وإقتصادية

الكتابة الإقليمية للإتحاد الاشتراكي بجهة طنجة تطوان الحسيمة،تنظم الملتقى الجهوي للمنتخبين بإسم الإتحاد الإشتراكي في البرلمان والجماعات الترابية والغرف المهنية

 
قضايا المواطنين

كراج يتحول الى ورشة سرية للصباغة بدون ترخيص من السلطة المعنية


سكان إقامة رياض بتطوان يستفسرون رئيس الجماعة الحضرية لتطوان


نداء إنساني عاجل ...

 
أخبار الجهة

انطلاقة أشغال السينما المغربية في نسختها الثانية تحت شعار ( السينما و الهجرة )


إيقاف مشتبه فيه بالفنيدق و بحوزته 3480 قرص مخدر من نوع ريفوتريل


طلبة كلية الطب بطنجة يخوضون إضرابا إنذاريا و يصدرون بيانا

 
 

المرأة بين العنف الجسدي و العنف اللفظي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 دجنبر 2016 الساعة 54 : 17



كتبت : سامية دالي يوسف

أحبائي في الله اليوم لن ولم أتطرق لموضوع في الفن أو غير ذلك بل سأتطرق إلى موضوع العنف ضد المرأة الذي لا تزال "المرأة" في مجتمعنا العربي تتعرض إلى العنف ليس العنف الجسدي فقط بل حتى العنف اللفظي والمعنوي،فالعنف اللفظي أشد وطأة من العنف الجسدي لأن المرأة ذلك الكيان الحساس مليء بالحنان واللطف...فبمجرد كلمة القضاء على العنف ضد المرأة سرعان ما يتبادر إلى ذهن اﻹنسان أنه العنف البدني،لكن ليس صحيحا لأن العنف نوعين جسدي ونفسي ،وهذا اﻵخير هو الذي يغفله الكثيرون حتى المرأة ربما بنفسها قد لا تعرف أنه يمارس ضدها!!! إنه "العنف النفسي" والذي قد يكون أشد إيلاما كما قلت سابقا وأكثر ألما لها ،ربما غير مرئي أو غير محسوس لﻵخرين، فلا تجد المرأة من يشاركها آلامها ويشفق على حالها ويدعو لها إلا القليل....كما نعلم أن المرأة بكينونتها اﻷكثر عاطفية قد تتألم من العنف النفسي وتتدمر من داخلها أكثر علاوة على العنف البدني أو جسدها، رغم أنه يشوه حالها لكن للأسف ما زال يوجد هذا العنف الجسدي والنفسي ضد المرأة في مجتمعنا ولن يرحمنها أبدا!!! فيا كل أب وأخ وخال وزوج وإبن وصديق....يا كل من تتعامل مع المرأة بالعنف لا تكن أنت السبب في ألم نفسي يتصارع بداخلها وألم حاد يعذبها بحياتها..،،،..فأكرمو المرأة أحسن تكريم وتعامل، فالعنف ليس حل لحلول المشاكل او لفعل شيء ،أرجوكم اكرمو نسائكم ونساء الغير فالمرأة أمك إبنتك وأختك قبل أن تكون زوجتك فلولاها لا تكون اﻵن موجود هنا بالحياة... هيا أكرمها لا أن تكرمها بإعتبارها مجرد "جسد" بل تكريمها الحقيقي هو بإعطائها حقوقها واﻹعتراف بحقها في "العمل" في "التعليم" في "الحياة" وفي "وضع القوانين والتشريعات الرادعة ضد العنف تجاهها" "ضد ضربها" و"شتمها" و"اهانتها" و"ضد التحرش بها"،فالمرأة قبل أن تكون لحم وشعر وأعضاء هي "إنسان" وكرامة اﻹنسان في "عقله" وليس "جسده". -ومن يعتقد أن الحل للفهم أو لحل المشاكل هو "العنف'' فهذا يدل على أنه مريض نفسي ومن صغره كان يعاني وتعرض للعنف أو كان والديه يعانفنه،هذا ما رسخ في ذهنه أن الحل هو "العنف"، وعند نضجه بدأ يتجسد تلك الدور الذي عاشه بطفولته مع زوجته أو إبنته فهذا ليس طبيعي أبدا "فارحمو من في اﻷرض يرحمكم من في السماء" ".


776

0


قهوة الصباح برنامج من انتاج "تطوان نيوز " حوار حصري مع الاستاذة الزهرة حمودان الادريسي

" الزيانة ليلى" L & K Beauty لتزيين العرائس 2

مقتطفات من الندوة الصحفية التي عقدها عبد الواحد بنحساين بعد مقابلة الدفاع الحسني الجديدي




زوجتك نفسي..

(الأميرة الصغيرة) يسرا أحمد احدوثن

رحم الله أمة أصبح فيها طلب العلم حلما!!!

خولة فنانة تطوانية تستحق الإهتمام

فالس: مواقف الملك رسائل هامة جدا للعالم الاسلامي

موضوع الدمى الجنسية و قرب انتهاء ولاية الحكومة الإسلامية..

فيدرالية اليسار الديمقراطي تعد بسن سياسة تنموية تعطي الأولوية للأبعاد الاجتماعية

مهرجان سان سباستيان السينمائي: قداسة السينما

الدستور المغربي: الترجمة الأمازيغية الكاملة بالحرف اللاتيني

جمعيات حقوقية تستفيد من منحة وزارة العدل

المرأة بين العنف الجسدي و العنف اللفظي

إشكالية لم يحسمها العرب... حاكم مستبد أم رعية فاسدة؟





 
قهوة الصباح

برنامج قهوة الصباح يستضيف في حوار حصري الاستاذة الزهرة حمودان الادريسي


قهوة الصباح... حوار مع أحمد علوش اللاعب القديم في صفوف المغرب التطواني

 
أخبار تطوان

خطير جدا ...تطوان ، غابت السلطات المحلية و المستشارين و حضر المجتمع المدني ، و جهة أجنبية تدخل على الخط.


مدرسة الصنائع والفنون الوطنية بتطوان تستعد لإحتفالاتها السنوية.


المصلحة الولائية للشرطة القضائية بتطوان تواصل محاربتها للجريمة و تصطاد صيدا ثمينا

 
رياضة

مقتطفات من الندوة الصحفية التي عقدها عبد الواحد بنحساين بعد مقابلة الدفاع الحسني الجديدي


المغرب التطواني يكتفي بالتعادل أمام الدفاع الحسني الجديدي


المغرب التطواني يحقق فوزا ثمينا على ضيفه يوسفية برشيد

 
بانوراما

همسة قارئ


وزير الثقافة يفتتح المهرجان الوطني للمسرح في دورته العشرين بتطوان


المهرجان الدولي للفيلم بمراكش يدعم الشباب

 
البحث بالموقع
 
من هنا وهناك

جطو يكشف فضائح زعماء 29 حزبا


الاتحاد الأوروبي.. المطالبة بحماية البيانات الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي


أخنوش يزيح بنجلون من صدارة قائمة فوربس لأثرياء المغرب سنة 2018

 
إصدارات و ملصقات

الجماع تنظم لقاء تحسيسيا بالمواضيع البيئية و الصحية المرتبطة بالتغيرات المناخية


إبن تيمية و إبن رشد : الحفيد تلقي و الأثر عنوان ندوة بتطوان

 
آراء مختلفة

الإحتفال بعيد المولد النبوي الشريف : هل حب النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوحدنا أم يفرقنا ؟


كيف كنتي كيف وليتي .....الحلقة الثانية