21:55
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.ma@yahoo.com        
مائوية الفنون التشكيلية بتطوان و الجهة

أناقة المكان و رقي الإبداع Medina Art Gallery


Carlos García Muela كارلوس غارسيا مويلا ....صاحب حمامة تطوان


الحداد صخب اللون وعنف الحركة وقوة الموضوع

 
قناة تطوان نيوز

محاضرة


مباراة الفتح الرباطي والمغرب التطواني


beIN SPORTS News HD

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

إعتقال الشخصين اللذين يتهمها الممثل البشير السكيرج بتخديره و تسجيله دون إرادته


مستخدمو وكالة سيدي المنظري لأمانديس تطوان ينعون زميلهم المرحوم محمد داود

 
أنشطة جمعوية ونقابية

جمعية كلنا معنيون للتنمية المستدامة في نشاط خيري وتربوي وترفيهي بفرعية زمورت جماعة بني سعيد بوادلاو


مجموعة من المحسنين يتطوعون و يقيمون حفلا خيريا لأطفال جمعية حنان بمناسبة المولد النبوي

 
شؤون سياسية وإقتصادية

احتجاجات الفرنسيين على زيادة ضرائب الوقود تهوي بشعبية ماكرون


قانون المالية 2019 يأتي بضريبة جديدة

 
آراء مختلفة

الإحتفال بعيد المولد النبوي الشريف : هل حب النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوحدنا أم يفرقنا ؟


كيف كنتي كيف وليتي .....الحلقة الثانية

 
قضايا المواطنين

كراج يتحول الى ورشة سرية للصباغة بدون ترخيص من السلطة المعنية

 
أخبار الجهة

عامل عمالة المضيق الفنيدق السيد ياسين جاري يشرف على الانطلاقة الرسمية لفعاليات الدورة السادسة من ملتقى المضيق للكتاب والمؤلف

 
 

بعد تحرير شواطئنا من مكتري المظلات عنوة متى سيتم تحريرها من حراس السيارات


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 يوليوز 2018 الساعة 00 : 11



أمنة أحراث

استحسن العديد من ساكنة المدينة و مصطافيها خطوة تحرير الشواطئ من مكتري المظلات و الكراسي الذين كانوا  يحتلونها بالكامل تقريبا، و كانوا يفرضونها على كل من توجه للشواطئ بعد أن يُسَطًرونها على طول السواحل و يحولون دون استمتاع الناس بأقربها للبحر، و هذا ما جعل العديد من المصطافين يستاؤون من هذه السيطرة فكانوا يضطرون للجلوس في الماء كي يحرسوا أبناءهم الصغار لتنقلب متعة الإستجمام إلى جحيم التذمر و السخط بسبب من اعتبروا أنفسهم أسياد تلك المناطق. و لا يزال البعض منهم يسترقون هذا الحق في بعض الشواطئ التي يستعصي على السلطات التوجه إليها باستمرار كما شاهدنا اليوم فيما يسمى بشاطئ ( الأستوديو) المقابل لسمير بارك، و لنكون أكثر نزاهة فقد تم اقتلاع الحاجز الحديدي الذي لم يكن يرفع إلا لمن يقدم لهم الإتاوات اليومية فيدعون بأنهم اكتاروه من البلدية ليتضح في النهاية انهم ليسو سوى مجموعة من المدمنين الذين يبتزون الناس كي يقيموا السهرات الليلية بما ينتشونه من خمور و مخدرات من الأموال التي كانت الأغلبية مضطرة لتقديمها لهم.

 

بعد هاته الخطوة التي أبانت عن نية محاربة مستغلي الملك العمومي يأتي السؤال الذي بات يطرح نفسه بإلحاح وهو متى سيتم تحرير الأرصفة ممن نصبوا أنفسهم حماة السيارات دون رغبة أصحابها، ثم كيف للسلطات ان تواجه هؤلاء بعدما انتشروا كالجراد في أي مكان اجتمع فيه عدد من السيارات، و هم ليسوا في الأصل إلا من منعوا من التجارة في الشوارع بعربات الذرة و الحلزون أو أولائك الذين كانوا يستغلون الشواطئ، أو هم من يبتزوننا عند كل حاجز كي يمضوا ليلهم في تضييع عقولهم بما يدخنون و يشربون.

 

على أمل أن تلتفت السلطات لهؤلاء يبقى توضيح الرأي للعموم من واجبنا كي نشرح بأن هاته المهن المختلقة التي توحي للعديد بأنها محاربة للبطالة ليست في الأصل سوى تمويه و تظليل يعتقد به العديد أنها لقمة عيش لكنها في الأصل ليست سوى مشروع يجعل الفقر يتفاقم و يُسَود مستقبل متعاطيها حيث لا يضمن لهم حتى لقمة اليوم فكيف بما يخبئه الغد؟


2230

0


محاضرة "التصوير والمعرفة في أوائل القرن الخامس عشر بأروبا" بناصر البعزاتي

"ادريس الموملي" عازف العود العالمي يتحف عشاق مدينة تطوان بانغام رائعة

الشاعر السوري "نوري الجراح" يبدع بدار الشعر بتطوان




تعقيب على بيان الشيخ القرضاوي بخصوص مؤتمر غروزني

اختتام فعاليات الطور الثاني لورشة الكتابة المسرحية للدكتور عصام اليوسفي

بلاغ حول احتفاء مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية و السلم بقدوم السنة الأمازيغية الجديدة 2967 تحت شعار "الهوية و الذاكرة ومسارات الاعتراف"

السيطرة على الحريق الذي شب بإحدى الغابات المجاورة لمدينة المضيق

من المسؤول الحقيقي عن كارثة التعليم في المغرب ،وهل من حل لها ؟

الكلية المتعددة التخصصات بتطوان اكتظاظ فوق طاقة الاستيعاب

إستئناف الملاحة البحرية بين طنجة و طريفة

انطلاق فعاليات ورشة الإخراج المسرحي للفنان محمود الشاهدي ضمن مشروع التوطين لفرقة مسرح المدينة الصغيرة

انتخابات 7 أكتوبر : رهانات و انتظارات؟

مقارنة في عدد المقاعد بين إستحقاقات 2016 و إستحقاقات 2011

بعد تحرير شواطئنا من مكتري المظلات عنوة متى سيتم تحريرها من حراس السيارات





 
أخبار تطوان

انطلاق محاكمة شبكة (الوراقيين) للاتجار في المخدرات بالشمال


تطوان..إيقاف ثلاثة أشخاص وحجز 800 قرص طبي مخدر من أنواع مختلفة


انتحار كندي بفندق مرحبا بمرتيل


عناصر الأمن بتطوان توقف عصابة إجرامية مختصة في السرقة بالكسر

 
الأكثر مشاهدة

شرطة المرور بمرتيل


زيارة ليلية تطيح بمدير مستشفى محمد السادس بالمضيق


تم إطلاقها بشراكة مع (OCP).. أميمة الكرسيفي تفوز بجائزة بلكاهية


طنجة..سقوط شخص من الطابق السابع إنتحار أم جريمة قتل ؟؟؟


حجز بضائع مهربة في ميناء طنجة المتوسط


أمن تطوان يعتقل المدعو ( لحمق) بعد مطاردة بحي العيون


وزير الداخلية الاسباني يطالب برفع المساعدات المقدمة للمغرب لصدِ موجة المهاجرين

 
رياضة

المغرب التطاوني يتعادل بسانية الرمل أمام سريع وادي زم 1-1 + صور


العرائش.. تحتضن الدوري الاول في كرة القدم المصغرة للوكالات بجهة الشمال


المغرب التطواني يفوز على ضيفه نهضة بركان بهدف دون رد في غياب الجمهور

 
بانوراما

فتتاح فعاليات الدورة السابعة لمهرجان بويا النسائي للموسيقى


مهرجان بويا النسائي للموسيقى... أية حصيلة ؟


ورقة عمل بحثية مقدمة لمؤتمر ومهرجان الموسيقى العربية السابع و العشرون ..إعداد : ذ.سلوى الشودري2018

 
إصدارات و ملصقات

إبن تيمية و إبن رشد : الحفيد تلقي و الأثر عنوان ندوة بتطوان

 
من هنا وهناك

جطو يكشف فضائح زعماء 29 حزبا