08:45
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com -        
مائوية الفنون التشكيلية بتطوان و الجهة

ليلة الأروقة بتطوان في دورتها الثالثة عشر ة


تطوان تفوز ومن خلالها المغرب بالجائزة الأولى الدولية للكاريكاتور


قطع الزليج الإسباني تسترجع الحياة و البريق على يدي الفنان التطواني المرتيلي أمين البختي و الأستاذ الجامعي و الباحث الإسباني أنطونيو رييس

 
قناة تطوان نيوز

همسة قارئ


لقاء بطعم المغامرة والمزحة مع الأبطال الصغار حول تجربتهم في تسلق الجبال


LIVE Arianespace Vega Rocket Launching Mohammed VI-B Satellite

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

تراجع ظاهرة الانتحار بإقليم شفشاون مقارنة بالسنوات الماضية


انطلاق الحملة التضامنية لجمعية الرحمة للاعمال الاجتماعية بمرتيل لفائدة الاشخاص بدون مأوى بمرتيل‎

 
أنشطة جمعوية ونقابية

قراءات في قضية الوحدة الترابية للمغرب موضوع ندوة بمدينة طنجة


الجامعة المغربية للصيد الرياضي تتوسع في انديتها

 
شؤون سياسية وإقتصادية

الكتابة الإقليمية للإتحاد الاشتراكي بجهة طنجة تطوان الحسيمة،تنظم الملتقى الجهوي للمنتخبين بإسم الإتحاد الإشتراكي في البرلمان والجماعات الترابية والغرف المهنية

 
قضايا المواطنين

كراج يتحول الى ورشة سرية للصباغة بدون ترخيص من السلطة المعنية


سكان إقامة رياض بتطوان يستفسرون رئيس الجماعة الحضرية لتطوان


نداء إنساني عاجل ...

 
أخبار الجهة

انطلاقة أشغال السينما المغربية في نسختها الثانية تحت شعار ( السينما و الهجرة )


إيقاف مشتبه فيه بالفنيدق و بحوزته 3480 قرص مخدر من نوع ريفوتريل


طلبة كلية الطب بطنجة يخوضون إضرابا إنذاريا و يصدرون بيانا

 
 

اسدال الستار على فعاليات الملتقى الثالث للتصوف بتطوان الذي تنظمه سنويا جمعية درر للتنمية والثقافة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 يونيو 2018 الساعة 28 : 12



متابعة خاصة

بقراءات شعرية  صوفية رائعة  ،بإحدى الدور بالمدينة العتيقة ،لكل من الشاعرصلاح بوسريف والشاعرة فاطمة الميموني وقراءة في أشعار لمتصوفة أندلسيين باللغة الاسبانية للأستاذ الجامعي والباحث الاسباني في التصوف بابلو بنيطو ، أسدل الستار مساء السبت 23 يونيو على فعاليات الملتقى الثالث للتصوف  بتطوان الذي تنظمه سنويا جمعية درر للتنمية والثقافة والتي تمحورت هاته السنة حول "أعلام الصوفية في الغرب الإسلامي"،وذلك أيام 21و22 و23 يونيو الجاري.

 تميز الملتقى بندوة علمية مساء الجمعة 22 يونيو بمركز سرفانطيس ،(الذي كان شريكا للجمعية في الملتقى)أطرها كل من الباحث منتصر حمادة والدكتور محمد كنون الحسني رئيس المجلس العلمي بطنجة  والباحث في شؤون التصوف وأستاذ اللغة العربية بجامعة اشبيلية الدكتور بابلو بينيطو.وساهم في تأطيرها كل من الأستاذين خالد البقالي القاسمي وعبد اللطيف البازي.

وقد انصبت المداخلة الأولى للدكتور محمد كنون الحسني حول موضوع "ابن سبعين وسؤال الأخلاق" ،إذ اعتبر المتدخل أن "التصوف أخلاق وسلوك ودرجة عليا من العبادة ،وبأنه لا يمكن تصور متصوف خارج الأخلاق بما يعني ذلك من تحكم  في هوى النفس والغرائز".كما أن بعض المتصوفة ،يضيف د.محمد كنون الحسني ، من بنوا تصوفهم على التربية والسلوك :" الوجود ينفعل بالجود" ،وبكون "دواء كل داء يكمن في العطاء".كما  تطرق الدكتور الكنوني وبإسهاب إلى سيرة ابن السبعين (614ه -669ه) الذي تميزت حياته بالمواجهات الفكرية  رغم كون معظم مؤلفاته لم تنشر، وكذا باضطهاد الفقهاء له الذين ذهبوا إلى حد تكفيره.

الأستاذ والباحث منتصر حمادة مدير مجلة "أفكار" ،فلقد تناول في مداخلته "تحديات العمل الصوفي" التي تظل تلك " التي تطال الذات الصوفية في تفاعلها مع حظوظ النفس تكمن في الرضوخ للإغراءات"،وهو تحدي يرافق كل الأزمنة ،لكن في عصرنا الراهن فلقد اعتبر منتصر حمادة أن الصوفية تواجه تحديان رئيسيان:

تحديات المحيط القريب:ويعني بها المحاضر " مجمل التحديات المرتبطة بالخطاب الديني بشكل عام سواء كان خطابا دينيا وعظيا أو خطابا دينيا سياسيا ،أو خطاب صادر عن مشروع إسلامي فكري إيديولوجي".وبصفة عامة يقصد المتدخل بمجمل تحديات المحيط القريب "لائحة واسعة من أنماط التدين خصوصا الحركي منها التي تتسبب في مشاكل عديدة أبرزها تغذية ظاهرة الاسلاموفوبيا بالمجتمعات الغربية".

أما التحدي الثاني فهو فيتعلق بما أسماه منتصر حمادة ب"تحديات المحيط البعيد" ويعني بها "التحديات المشتركة ما بين المجتمعات البشرية جمعاء والتي يلخصها في "الفلسفات المادية المعادية للإنسانية والرأسمالية المتوحشة والديانات الرقمية المعادية للديانات". من هنا خلص الباحث منتصر حمادة إلى أنه " يتعين على العقل الإسلامي الصوفي مساءلة الذات الصوفية عن طبيعة المفاتيح النظرية التي يمكن أن تساعد المسلمين وغير المسلمين على مواجهتها"

في الختام دعا المحاضر إلى "رد الاعتبار لروح الدين وأخذ مسافة من التدين الطقوسي الذي يهيمن بشكل لافت على الخطاب الديني" .كما اعتبر أنه " ليس صدفة أن اعتناق الإسلام في أوروبا يتم غالبا عبر بوابة "الإسلام الصوفي" .كما أن "نتائجه مختلفة كما ونوعا مقارنة مع اعتناقه عبر باقي أنماط التدين  ومنها التدين السلفي الوهابي "التقليدي و"الجهادي".

 

المتدخل الثالث المحاضر الاسباني د.بابلو بينيطو ،سعى إلى الاقتراب وتناول المسار المتميز لأقطاب الصوفية في الغرب الإسلامي بصفة عامة وللأندلسيين منهم بشكل خاص .ضمن هذا الإطار قدم نظرة دقيقة ومسهبة عن إرث كل من ابن مسرة وابن العريف والشاذلي وابن العربي والشاذلي وابن السبعين والششتري ،مبرزا ومقارنا في نفس الآن خصوصية الصوفية في الغرب الإسلامي مقارنة مع المشرق.

كما أكد المحاضر على البعد الكوني لفكر وتراث الشيخ الأكبر محيي الدين ابن عربي ،وما خلفه من تراث روحي زاخر لا زال حاضرا ومؤثرا إلى يومنا هذا ليس فقط في العالم العربي والإسلامي بل حتى في مجموعة من الأقطار الغربية التي يخصص فيها باحثون متخصصون دراسات وبحوث وأطاريح حول مؤلفاته الغزيرة.

تجدر الإشارة إلى كون اليوم الأول من الملتقى قد تميز بسهرة فنية أحيتها كل من  الفرقة الاسبانية paniagua  رفقة فرقة الفنان التطواني أمين الشعشوع  والتي  قدمت وصلات من موسيقى العصور الوسطى بالأندلس مصحوبة بقراءات باللغة الاسبانية لشعراء أندلسيين أمثال ابن عربي والشستري وابن مسرة نالت استحسان وإعجاب الجمهور الحاضر الذي وفد جزء منه من الاسبان والمغاربة القاطنين بسبتة السليبة.

 من جهتها أكدت رئيسة الجمعية ذة نجلاء الوزاني التهامي أن الدورة الثالثة  لملتقى التصوف بتطوان والتي تحمل عنوان "أعلام الصوفية في الغرب الإسلامي" هي "تكريم لأئمتنا الصوفيين الأجلاء الذين خلفوا تراثا وضاءا وإشعاعا وهاجا ينير سبل المريدين والمشتاقين إلى حقيقة المحبة وجوهر اليقين". كما وجهت رئيسة الجمعية شكرها لكافة مدعمي الملتقى وساهم في إنجاحه.



 

 

 


 

 


4212

0


قهوة الصباح برنامج من انتاج "تطوان نيوز " حوار حصري مع الاستاذة الزهرة حمودان الادريسي

" الزيانة ليلى" L & K Beauty لتزيين العرائس 2

مقتطفات من الندوة الصحفية التي عقدها عبد الواحد بنحساين بعد مقابلة الدفاع الحسني الجديدي




وكالة سانية الرمل للبنك الشعبي بتطوان ..ليست العبرة في تجديد ديكور الوكالة بل العبرة في تقديم الخدمات

ناني: كرة القدم أنقذت طفولتي

خولة فنانة تطوانية تستحق الإهتمام

ماذا وقع داخل مقر حزب العدالة و التنمية بتطوان ؟

لمن انهمك في الترويج لحملاته الانتخابية:مدخل مسرح "اسبانيول"وجهكم الذي أهملتموه في حدث هام

في ندوته الصحفية ..بوخبزة يخلط الأوراق و يضع الحزب في مأزق

خطير جدا إدعمار بدأ يحارب الطواحين

الجاحظ وكتاب البيان والتبيين

مهرجان سان سباستيان السينمائي: قداسة السينما

الخطاب الملكي في افتتاح البرلمان – دورة أكتوبر 2016

نادي الإنارة فرع تكوين كرة القدم يسدل الستار على موسمه بحفل بهيج

اسدال الستار على فعاليات الملتقى الثالث للتصوف بتطوان الذي تنظمه سنويا جمعية درر للتنمية والثقافة





 
قهوة الصباح

برنامج قهوة الصباح يستضيف في حوار حصري الاستاذة الزهرة حمودان الادريسي


قهوة الصباح... حوار مع أحمد علوش اللاعب القديم في صفوف المغرب التطواني

 
أخبار تطوان

خطير جدا ...تطوان ، غابت السلطات المحلية و المستشارين و حضر المجتمع المدني ، و جهة أجنبية تدخل على الخط.


مدرسة الصنائع والفنون الوطنية بتطوان تستعد لإحتفالاتها السنوية.


المصلحة الولائية للشرطة القضائية بتطوان تواصل محاربتها للجريمة و تصطاد صيدا ثمينا

 
رياضة

مقتطفات من الندوة الصحفية التي عقدها عبد الواحد بنحساين بعد مقابلة الدفاع الحسني الجديدي


المغرب التطواني يكتفي بالتعادل أمام الدفاع الحسني الجديدي


المغرب التطواني يحقق فوزا ثمينا على ضيفه يوسفية برشيد

 
بانوراما

همسة قارئ


وزير الثقافة يفتتح المهرجان الوطني للمسرح في دورته العشرين بتطوان


المهرجان الدولي للفيلم بمراكش يدعم الشباب

 
البحث بالموقع
 
من هنا وهناك

جطو يكشف فضائح زعماء 29 حزبا


الاتحاد الأوروبي.. المطالبة بحماية البيانات الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي


أخنوش يزيح بنجلون من صدارة قائمة فوربس لأثرياء المغرب سنة 2018

 
إصدارات و ملصقات

الجماع تنظم لقاء تحسيسيا بالمواضيع البيئية و الصحية المرتبطة بالتغيرات المناخية


إبن تيمية و إبن رشد : الحفيد تلقي و الأثر عنوان ندوة بتطوان

 
آراء مختلفة

الإحتفال بعيد المولد النبوي الشريف : هل حب النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوحدنا أم يفرقنا ؟


كيف كنتي كيف وليتي .....الحلقة الثانية