05:09
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.info@gmail.com        
Copyright protection
قناة تطوان نيوز

البث المباشر لقناة اون دراما


franceinfo - DIRECT TV -


Talking Tom Shorts FULL Episodes


Makkah Live HD


البث الحي لقناة الجزيرة الإخبارية بجودة عالية


البث المباشر لسكاي نيوز عربية


البث الحي لقناة RT ARABIC


قناة الميادين مباشر


فرانس 24 بث مباشر

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

باب سبتة.. إحباط عملية إدخال كمية كبيرة من الأقراص المخدرة


مجموعة مدارس فج الريح تدخل الفرحة على قلوب تلامذتها بنشاط مميز

 
شؤون سياسية وإقتصادية

وفاة كو بون-مو رئيس "إل جي" الكورية الجنوبية


جبهة القوى الديمقراطية، تدين بشدة الهجمة الإسرائيلية الشنيعة ضد العزل بقطاع غزة

 
أنشطة جمعوية ونقابية

تطوان تحتضن فعاليات الملتقى الوطني الثاني للفكر الأشعري في موضوع:


جمعية سيدي صالح للتنمية الإجتماعية و الرياضية بجماعة الزيتون تلتمس تدخل السلظات

 
آراء مختلفة

ماذا بعد الانحياز الأميركي الكامل لسياسة التطرف الإسرائيلي ؟؟


تطوان ومحن الزمان

 
 

ماء سكوندو ماء الله عبثت به الأيدي إلى أين ؟؟؟؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 مارس 2018 الساعة 26 : 09



تحقيق

ماء "سكوندو" بالمدينة العتيقة لتطوان ˓ هو إرث حضاري قاوم لقرابة ستة قرون  مما أهلها لتصنف تراثا عالميا سنة  1997˓ لذا يجب المحافظة عليه واستغلاله في تنمية المدينة كما كان . لا سيما بعد التغيرات المناخية التي أدت إلى شح المياه بالمدينة ...

فما هو ماء "سكوندو" ؟ وما تاريخه ؟ وماهو واقعه اليوم ؟ وهل من جهود لإعادة الاعتبار له ؟

 

           خلال عهد الإستعمار أطلق على ما كان يسمى بماء البلد أو ماء الله “بالسكوندو” إذ أصبحت هذه الشبكة المائية تقليدية و ثانوية      " لكن لم تستطع الشبكة    segundo      بالمقارنة مع جودة شبكة حديثة ومتطورة لتوزيع الماء كما تدل على ذلك العبارة الإسبانية "

" Escondido      الحديثة أن تعلن نهاية الشبكة التقليدية واندثار معالمها... كما يمكن ان تكون التسمية تحريفاً للكلمة الإسبانية  "

     التي تعني المستتر أو المختبئ ... 

           من أجل التعريف بهذه الشبكة المعمارية الفريدة اتجهنا نحو"جمعية تطاون أسمير" حيث زودونا بالمعلومات التالية :

  "سكوندو" هو نظام مائي فريد  أسسه أبو الحسن علي المنظري في نهاية القرن 15م . يستمد مياهه من المخزون المائي الهائل الموجود على سفح جبل درسة بحكم البنية الكلسية الشديدة النفاذية لهذه المنطقة.

     وقد أنشأ المنظري شبكة لتزويد المدينة بالماء الصالح للشرب  وفق تخطيط هندسي متقن ومعقد  يبدأ بخزانات كبيرة تسمى "الصندوق" تتجمع فيها المياه مباشرة من المنابع الأصلية "العيون" مثل: خزان درب المطهرة ˓ خزان الطالعة...لتتوزع منها عبر قنوات محلية الصنع من الفخار ومواد أولية عالية الجودة  لتصل إلى "معْدات" ˓ وهي منشآت من الفخار أو الحجر المنحوت سميت "بالمعْدة" لشكلها الذي يشبه معدة الإنسان مختلفة الأحجام والأشكال حسب وظيفتها التي هي توزيع الماء على المستفيدين منه وفق نظام دقيق لقسمة الماء بين ساكنة المدينة ومرافقها الحيوية ˓ من الدور والمساجد والحمامات والنافورات... عبر قواديس أو قنوات تسمى "الطوالع". وهي عناصر أساسية في هندسة التوزيع... تلعب أدوارا متعددة وجوهرية في تقسيم الماء  التوزيع المجالي لشبكة "السكوندو" بالمدينة العتيقة لتطوان   إلى قطاعات وتتحكم بميزان دقيق في قوة دفع المياه كما   تعتبر أداة تقنية لربط معد الدور بالماء ...

 

   من خلال جولتنا في أحياء المدينة العتيقة ˓ لاحظنا ما صار يعانيه من إهمال شديد وتدهور مخيف         كان له آثاره السلبية على معالمها ؛ حيث طالت مظاهر التدهور كل عناصر الشبكة ˓ كامتلاء    بعض " المعْدات" والخزانات بعد انقطاع الماء عنها بالنفايات الصلبة ˓ وتعرض بعض السقايات   العمومية  للكسر والتخريب مما شوه جمالية المدينة وساهم في تلويثها ˓ فأصبح ما كان بالأمس القريب عاملاً للجذب السياحي هو نفسه ما ينفرهم!            

والأخطر من ذلك ˓ هو تلك الأعطاب التي أصابت القنوات من تشققات وكسور  أدت إلى تسرب المياه وتأثيرها على أساسات عدد من البنايات التي تآكلت جدرانها بل وأصبح العديد منها مهددا بالانهيار.

وقد أشار بعض ساكنة المدينة العتيقة إلى أن الأمر استفحل بعد الأشغال التي قامت بها شركة أمانديس بمدينة تطوان من أجل إعادة

هيكلة قنوات الماء الصالح للشرب ˓ أدت هذه الأشغال إلى أضرار بشبكة "السكوندو" ونتج عنه انخفاض في صبيب الماء أو نضوبه في بعض الأماكن وتوقفه في أماكن أخرى ˓ مما أثار حفيظة الساكنة وتوجهت بشكايات في الموضوع للسلطات..

 

    للإجابة عن هذه الأسئلة الجوهرية انطلقنا نحو "الجماعة الحضرية بتطوان" ˓ لكن لسوء حظنا لم يفيدونا بشيء بدعوى أن الأمر لا يدخل في دائرة اختصاصهم  !

      ثم قصدنا بعدها "شركة أمانديس" المعنية بتوزيع وتطهير الماء بتطوان فأكد لنا السيد كتيبة يايدي بأن شبكة "السكوندو" قد خضعت لإعادة تأهيل "نسبي" فقط نظراً لاحتجاجات الساكنة  على الإصلاحات  المنطلقة من جملتها أنها لا تحافظ على التراث القديم للمدينة العتيقة... وقد أمدنا بالمعطيات التقنية التالية :       

☚ عدد الخزانات المعاد تأهيلها: 6 خزانات ( درب فران المسلس ˓ الصياغين ˓ جامع الكبير ˓ مارستان ˓ المطيهرة ˓ سيدي علي بركة ).

☚ عدد العيون المعاد تأهيلها: 17 عين ( الزهاقة ˓ حبيبي ˓ البناي ˓ القنا الكبير ˓ النيارين ˓ المطيهرة 1و2 ˓ الحاج علي بركة 1و2 ˓ سانية درب عواد ˓ زاوية الحراق ˓ الحاج الصغير ˓ بن حليمة ˓ الجعيدي ˓ انقاليدوس ˓ الشريشر ˓ باب العقلة ˓ العوينة ).

.ML☚ طول القنوات المرممة والمجددة:  10600 

.PEHD DN 63 و PVC DN 110☚ المواد المصنوع منها القنوات الجديدة : بلاستيك من نوع

وفي محاولة أخرى للإجابة عن تساؤلاتنا ˓ اتجهنا نحو "مصلحة المدينة العتيقة والإنسانتشي وتدبير التراث" ˓ فاستقبلنا السيد عثمان أولاد بطيح الذي رحب بنا وأبدى استعداده التام لمساعدتنا فحدثنا وبإسهاب عن ماء "السكوندو" وتاريخه وتقنيات توزيعه ودوره في ازدهار مدينة تطوان ودوره منذ الأزل في التنمية المستدامة لأجيال عدة ... فكانت إجاباته كالتالي:

☚ أكد أن الماء ما زال موجودا لأنه يمكن سماع صوت خريره ليلاً بالمدينة العتيقة ˓ وما لازالت العديد من الدور تستعمله من أجل التنظيف بهدف الخفض من فاتورة الماء .

☚ وضح أن جميع مساجد وحمامات المدينة العتيقة تستغله بكثرة واستعمل كلمة "القرصنة".

☚ أشار إلى اختلاطه بالمياه العادمة في أغلب الأماكن مؤكداً أن نتائج التحاليل البكتيرولوجية أثبتت تلوثه واختلاطه بالبراز ˓ ولعدم وعي الساكنة بخطورة ذلك مازالوا يستعملونه .

☚ أن أغلبية سكان المدينة العتيقة رفضوا استبدال قنواتهم الأصلية الفخارية التقليدية بأنابيب الشركة الحديثة البلاستيكية ...                                                                                                                                                                                                                                                                                     استهلاك الساكنة لماء "السكوندو" رغم تلوثه                                                                                                                                                 بالمياه العادمة        

   وفي سؤال أخير عن الحل الأمثل للاستفادة من هذه الهبة الربانية "ماء الله" وضمان توافر هذه     المياه للجميع وإدارتها بشكل مستدام ˓ أجاب السيد عثمان:

 أي: تحويل اتجاه ومنحى المجاري المائية انطلاقاً Déviation  إن الحل يكمن في تقنية التحويل

  من منبعها الرئيسي عند السفح  إلى خزانات جديدة تتم فيها معالجة الماء وكلورتُه حتى يصبح آمناً صالحا للشرب بعيدا عن قنوات

 الصرف الصحي...ثم استطرد قائلاً: إلا أن إكراهات هذا الحل كثيرة ومعقدة ˓ أهمها: التكلفة الباهظة وتداخل الجهات المسؤولة

 عن التنفيذ.

  

   تم اقتراح إنشاء متحف خاص بماء "السكوندو" بدورته الكاملة يكون مصدر جذب  للسياح و يعرف النشء الصاعد بأهمية هذا الماء الإلهي ويحسسه بواجبه في الحفاظ عليه من  أجل عالم مستدام.     

 

 

إعداد :                                                                       إشراف                                     تأطير :    

     دعاء الوهابي    /     آلاء احرازم                                   السيد مدير المؤسسة                      الأستاذة لطيفة شقرون 

           هاجر عداد        /     دعاء الطريبق                           محمد نجيب المرابط                  

           حمزة زغدود      /     آلاء قريشي

 

ملحوظة  : أسفله الموضوع الأصلي للتحميل

 


ملفات مرفقة
المقالة-الصحفية-2.docx : الملف 1

1084

0





إدعمار يتضامن مع بنعبد الله ضد التحكم

27 أستاذ وأستاذة لمادة الإعلاميات بالأسلاك التعليمية الثلاث يستفيدون من استعمال برنام سكراتش

ليالي الحضرة الشفشاونية . إبداع وفن نسائي أصيل

75 بالمائة من استخدام الإنترنت في 2017 سيكون عبر الهاتف المحمول

إذا كنتم تبحثون عن من يريد الفتنة في المغرب ، فهم هؤلاء...

مرتيل المضيق التهيئة الحضرية تفضح المستور ...

تعرفوا على أهم وحدات الشرطة المغربية الـ11

وسائل الإعلام بين سلطة الرقميات و رهانات الصحافة

خليفة القائد بجماعة الزيتون التابعة لإقليم تطوان يصب الزيت على النار+ فيديو و صور

لنعمل جميعا من اجل حركة سیاسیة دیمقراطیة تقدمیة فدرالیة في استراتجیتها التنظیمیة

ماء سكوندو ماء الله عبثت به الأيدي إلى أين ؟؟؟؟





 
سوق الشمال

dacia sandero diesel 2010


Mercedes E290


L&k Beauty

 
أخبار تطوان

بتطوان مسلسل إعادة ترميم الطرقات الصالحة للإستعمال و إهمال مالم تعد تسمح حتى بمرور الدواب


تطوان.. صاحب محطة للمحروقات يفضح ضابط شرطة ويكشف ما كان يقوم به لاخْتِلاس الأَموالِ العامَّةِ


سكان شارع المحمدية بتطوان يوجهون رسالة إلى باشا مدينة تطوان حول ظاهرة احتلال الملك العمومي.

 
أخبار الجهة

الطبري الاعدادية : وفاء و إعتراف في نهاية دوري ولي العهد الأمير مولاي الحسن


بدأ الأشغال بإعادة هيكلة شارع محمد الخامس بالفنيدق‎


المديرية الإقليمية بالعرائش تفوز بالمسابقة الجهوية الكبرى الرابعة بين الإعداديات

 
رياضة

أمل الفنيدق يحقق الصعود للقسم الثالث ممتاز‎


إتحاد طنجة يتوج بلقب البطولة لأول مرة في تاريخه على حساب جاره المغرب أتلتيكو تطوان بهدفين لهدف


نادي طلبة تطوان لكرة اليد إناث على بعد خطوة واحدة لتأهل لنهائي كأس العرش

 
أخبار وطنية ودولية

حموشي يزف بشرى لرجال الأمن


الحكومة تتوقف عن دعم مهنيو سيارات الأجرة الذين يرغبون في تغيير سياراتهم

 
بانوراما

إفتتاح الصالون الأدبي مي زيادة

 
استطلاع رأي
ما رأيكم في قانون الصحافة الجديد المعتمد في المغرب؟

جائر
لا يهمني
جيد


 
إصدارات و ملصقات

الفقه الإسلامي بين ضرورة التجديد و دعوى الإنغلاق