20:14
.
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.info@gmail.com        
PropellerAds
قناة تطوان نيوز

franceinfo - DIRECT TV -


beIN SPORTS HD


Makkah Live HD


البث الحي لقناة الجزيرة الإخبارية بجودة عالية


البث المباشر لسكاي نيوز عربية


البث الحي لقناة RT ARABIC


قناة الميادين مباشر


فرانس 24 بث مباشر

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

طنجة زوج يقتل زوجته ويضع جثتها بدولاب الملابس


خطير جدا ...جمعية تستنفر عمالة إقليم تطوان

 
شؤون سياسية وإقتصادية

وزير اعداد التراب الوطني و التعمير يستقبل رئيس الجماعة الحضرية لمرتيل


حزب جبهة القوى الديمقراطية يسجل قلقه حيال تنامي مظاهر الأزمة بالبلاد

 
أنشطة جمعوية ونقابية

خبراء مكسيكيون يساعدون في ترسيخ التربية الدامجة في مدارس تطوان


الاتحاد المغربي للشغل الجامعة الوطنية للتعليم تنهي بنجاح أشغال الجمع العام الإقليمي بتطوان

 
آراء مختلفة

عودة إلى الحمامة البيضاء بعد عقود


هل استطاع اهل الحب توفير ثمن الهدايا من العشرين درهما؟؟؟

 
 

هذه هي الملفات الحارقة التي تواجه الوزراء الجدد في حكومة العثماني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 يناير 2018 الساعة 30 : 17



atrab


بعد أزيد من ثلاثة أشهر من "البلوكاج" في ترميم حكومة سعد الدين العثماني، التي أسقطت غضبة ملكية أربعة من وزرائها، على خلفية تقرير المجلس الأعلى للحسابات حول "مشروع الحسيمة منارة المتوسط"، تمكن العثماني أمس من تعويض وزرائه، وإضافة وزير جديد لفريقه الحكومي، وسط تحديات كبيرة تواجه حكومته، وملفات حارقة.
وصار أنس الدكالي، وزيرا جديدا للصحة بنفس اللون السياسي للوزير السابق الحسين الوردي، عن حزب التقدم والاشتراكية، بعد أزيد من ثلاثة أشهر من شغور منصب وزير في واحد من القطاعات الحيوية، ليواجه موجة من التحديات التي تنتظره على طاولة مكتبه الوزاري.
وتنتظر الدكالي في دخوله لمكتبه الوزاري الجديد، موجة من الملفات الحارقة، لمطالب مهنيي قطاع الصحة، من أطباء في القطاع العام والقطاع الخاص، والذين خاضوا موجة من الاحتجاجات منذ شهر شتنبر الماضي، ويخططون للاستمرار فيها بمسيرة وطنية مطلع شهر فبراير المقبل، مطالبين يشكل عاجل بتدخل الوزارة لتحسين ظروف اشتغالهم، من أجل تحسين مردوديتهم وخدماتهم المقدمة للمواطنين.
احتجاجات الأطباء خلال الخمسة أشهر الأخيرة، شلت الحركة في المستشفيات بمعدل 24 ساعة كل شهر، فيما يخوض المواطنون من جانبهم، موجة احتجاجات متكررة على الخدمات الصحة، تندلع ما إذا أزهقت روح أي مريض ب"الإهمال الطبي"، وهو ما أخرج المحتجين خلال الأيام الأخيرة في مظاهرة كبيرة استمرت لأيام متواصلة في مدينة أوطاط الحاج، ولم تنتهي حتى بعد إحالة متظاهرين على القضاء.
سعيد أمزازي، عن حزب الحركة الشعبية، الذي وصل إلى حكومة سعد الدين العثماني لتعويض الوزير السابق محمد حصاد في حمل حقيبة التعليم، يواجه بدورة عددا من الملفات الساخنة، حيث لا زالت الدراسات حول واقع التعليم في المغرب تفرز معطيات مخيفة، عن تدني نسب التمدرس، وصعوبة ظروف التمدرس خصوصا في القرى، ما يضع هذا الملف من بين أكبر التحديات التي تواجه أمزازي.
وقبيل تعيينه وزيرا، اندلعت موجة احتجاجات بين أطر التعليم في المغرب، تهدد النقابات بالتصعيد فيها بمسيرات وطنية، ضد نظام التوظيف بالتعاقد، بعدما فسخت عدد من مديريات التعليم عقدها مع أساتذة، ما أثار موجة من الاحتجاجات لإعادة النظر في نظام التعاقد ورفع مطلب الإدماج المباشر للمتعاقدين في سلك الوظيفة العمومية.
ويواجه كذلك أمزازي، موجة الاحتجاجات التي تطال القانون الإطار للتعليم الذي تتشبث به حكومة العثماني، والذي بمقتضاه ستفرض رسوم تسجيل على "الأسر الميسورة"، وهو القانون الذي وحد عددا كبيرا من السياسيين والنقابيين حتى من داخل أحزاب الأغلبية للتصدي له، بحجة أنه قانون سينهي مجانية التعليم، وسيهدد عددا من الأسر بالحرمان من الحق في التعليم بسبب العجز عن آداء الرسوم.
بعدما أعلن الملك في خطابه في افتتاح السنة التشريعية عن وزارة جديدة مكلفة بالتعاون الإفريقي، عين أن محسن الجزولي، أمس، وزيرا منتدبا لدى وزير الخارجية المكلف بالتعاون الإفريقي، ليواجه مع وصوله، ملفات حارقة خصوصا تلك المتعلقة باستكمال المغرب انضمامه للاتحاد الإفريقي، ودعم المغرب في معركته ضد محاولات ضرب وحدته الترابية.
ومنذ استعادة مقعده في الاتحاد الإفريقي، قبل عام، يواجه المغرب في كل المحافل الإفريقية تحدي محاصرة حضور انفصاليي "البوليساريو"، وهو ما يعمل على التصدي له من خلال تعميق علاقاته مع دول افريقية عرفت من قبل بعدائها له، لكسب دعمها من جديد، كما يواجه تعميق التعاون الاقتصادي الذي ينتهجه المغرب من خلال تعزيز استثماراته في القارة السمراء.
كما أن الجزولي، حمل هذه الحقيبة الحكومية، في مرحلة حساسة جدا، حيث يحاول المغرب دخول المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا "سيدياو"، وهو الدخول الذي كان يفترض أن يصادق عليه رؤساء الدول الأعضاء نهاية شهر دجنبر الماضي، إلا أنه تعثر، وهو الموقع الذي يراهن عليه المغرب، لتعزيز حضوره داخل المنظمات الإفريقية، ويدخل سياستها من باب الاقتصاد.


638

0


PropellerAds



هذه هي الأحزاب التي غطت جميع الدوائر بنسبة 100 في 100

للموظفين الذين لم يتوصلوا بورقة الأداء بعد ، هذه هي الإقتطاعات الجديدة برسم النظام الجديد للتقاعد

إرتفاع الدين الداخلي المغربي و هذه هي الأرقام

للمتراوحة أعمارهم بين 20 و26 سنة هذه هي الشواهد المطلوبة لولوج مدرسة الوقاية المدنية

إدانة مشجعي إتحاد طنجة و هذه هي الأحكام

هذه هي نسبة ملء السدود في جهة الشمال إلى غاية 6 مارس الجاري 2017

أمريكا تسقط أكبر قنبلة غير نووية "أم القنابل" على أفغانستان

إجتماع مجلس الحكومة اليوم و هذه هي النقط التي سيتم تدارسها

لكـل من يرغب في العمل كسائق أو سائق سيارة أجرة هذه هي كيفية الحصول على بطاقة السائق المهني

هذه هي الدول التي تعرضت لأكبر هجوم إلكتروني خلال الأسبوع المنصرم مع التفاصيل

مرة أخرى إخوان بن كيران على المستوى النقابي بطنحة يحاولون اختراق مجالنا النقابي ووحدتنا العمالية

بالمغرب .. 500 رادار لضبط مخالفي السرعة

بين الإشاعة والخبر اليقين ماذا تخبئ لنا الأيام القادمة؟

الإعدام لقاتل مرداس و المؤبد لزوجة الضحية

هذه هي الملفات الحارقة التي تواجه الوزراء الجدد في حكومة العثماني





 
سوق الشمال

dacia sandero diesel 2010


Mercedes E290


L&k Beauty

 
أخبار تطوان

إيقاف ثلاثة مشتبه فيهم بحي كويلما بتطوان و بحوزتهم 30كلغ من مخدر الشيرا


اعتقال المدعو(بيتبول) وبحوزته 225لفافة من مخدر الهروين


الملقب ( كيكس)و المدعو (كيطا) في قبضة أمن تطوان

 
أخبار الجهة

مرتيل.. غاز البوطان يقتل سيدة


الفرقة الوطنية تحقق في جوازات سفر مشبوهة بمدن الشمال


الحشيش يجر شرطيين وجمركيين للتحقيق

 
رياضة

ريال مدريد يفوز على مضيفه ليغانيس بثلاثة أهداف لهدف في مباراة مؤجلة من الجولة 16


ميسي يقود برشلونة نحو التعادل امام تشيلسي ضمن قمم مباريات ذهاب دور نهائي من دوري الابطال


التعادل الثاني على التوالي للنادي الرياضي الفنيدق في بطولة القسم الثاني هواة

 
أخبار وطنية ودولية

الأحوال الجوية يوم غد السبت


المغرب ..سقوط خلية إرهابية تابعة لما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية

 
بانوراما

الأذكياء أكثر عرضة للأمراض العقلية والجسدية

 
استطلاع رأي
ما رأيكم في قانون الصحافة الجديد المعتمد في المغرب؟

جائر
جيد
لا يهمني


 
إصدارات و ملصقات

تطوان....حملة للتبرع بالدم