12:38
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.info@gmail.com        
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 90
زوار اليوم 10735
 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

البرلماني نور الدين الهروشي يثير مجموعة من القضايا تهم السياحة بالمنطقة تحت قبة البرلمان


نادي القراءة بثانوية جابر بن حيان التأهيلية بتطوان يختتم أنشطته للموسم الدراسي 2017-2018

 
أنشطة جمعوية ونقابية

تنسيقية الممرضين المجازين من الدولة (سنتين تكوين ) جهة طنجة تطوان الحسيمة تصدر بيانا


جمعية مدينتي حاضرة في احتفالات دولة بوروندي الشقيقة بعيدها الوطني


شهادات في حق مفخرة تطوان (د.أمينة بركاش)

 
شؤون سياسية وإقتصادية

هذه وضعية الديون الخارجية حسب تقرير لمديرية الخزينة العامة..


حجز و إتلاف منتوجات فاسدة من طرف المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بجهة طنجة تطوان الحسيمة

 
آراء مختلفة

دراسة.. التجسس كعلاقة ربحية متبادلة بين الشركات ووكالة الأمن القومي


الإيزري المغربي (2/4)


تغريدة . .... عبد العظيم ،فؤاد ؛عبد الرحيم، جمال، احمد ....وآخرين

 
 

المغرب يطمح إلى القضاء على داء التهاب الكبد الفيروسي "س" في أفق 2030


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 أكتوبر 2017 الساعة 45 : 12



المصدر :و.م.ع

يطمح المغرب للقضاء على التهاب الكبد الفيروسي "س" في أفق عام 2030، وذلك من خلال استراتيجية وطنية جديدة شاملة ومخطط عمل لفترة ما بين 2017-2021 أعدتهما وزارة الصحة من أجل محاربة التهابات الكبد الفيروسية كإحدى أولوياتها، فضلا عن استعدادها لإطلاق برنامج وطني جديد للقضاء على التهاب الكبد "س".
وبمناسبة اليوم العالمي للتحسيس بداء التهاب الكبد الفيروسي "س" (1 أكتوبر من كل سنة)، تتضافر جهود المجتمع الدولي ومختلف الفاعلين الوطنيين والدوليين في مجال الصحة من أجل التحسيس والتوعية والوقاية من هذا المرض الصامت الذي يتطور بشكل خفي وبطيء، والذي يطمح المغرب للقضاء عليه في أفق سنة 2030، بالاعتماد على برنامج وطني جديد في هذا الشأن.
وترتكز محاور البرنامج المغربي الجديد على خمس دعامات تهم توفير اختبارات الكشف والتشخيص لداء التهاب الكبد من النوع "س"، ومعالجة المصابين بالداء، والوقاية من العدوى، والحكامة والشراكة، وتوفر المعلومات الاستراتيجية حول التهابات الكبد الفيروسية.
وتشير أرقام الوزارة إلى أن نسبة المصابين بالفيروس الكبدي "س" تقدر ب 1.2 بالمائة بالمغرب (مقابل 2.5 في المئة للمصابين الفيروس الكبدي "ب")، وتتمثل الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالفيروس في مدمني المخدرات وحاملي الأمراض المنقولة جنسيا ومرضى الفشل الكلوي الخاضعين للغسل.
وخلدت المغرب، في 28 يوليوز الماضي، على غرار باقي دول العالم اليوم العالمي للالتهاب الكبدي، في إطار رؤية تحت شعار "مغرب بدون التهاب الكبد الفيروسي "س"، والتي شرعت وزارة الصحة في تنفيذها من خلال التصنيع المحلي لأدوية جنيسة مضادة للفيروس "س" ذات مفعول مباشر (السوفوسبوفير والداكلطاسفير).
ويتم اليوم تسويق هذه الأدوية بأسعار جد مناسبة (100 مرة أقل من سعر الدواء الأصلي)، مما يسهل الولوج للعلاج ويفسح المجال للقضاء مستقبلا على داء التهاب الكبد الفيروسي "س" بالمملكة.
وسجلت حظوظ الشفاء من المرض تصاعدا في المغرب منذ بدأ في دجنبر 2015 تسويق الدواء المكون من مادة "سوفوسبوفير"، الذي يخول علاج نحو 95 في المائة من المرضى مهما كان النمط الجيني للفيروس أو حدة إصابة الكبد، مع أضرار جانبية أقل، وبمدة علاج مختصرة، والذي أدرجته الوكالة الوطنية للتأمين الصحي ضمن قائمة الأدوية المقبول إرجاع مصاريفها.
وبعد ثلاثة اشهر من ذلك، تم الإعلان عن تسويق ثاني دواء حديث مضاد لهذا الالتهاب ابتداء من 31 مارس 2016 ويتعلق الأمر، على غرا ر "سوفوسبوفير"، بجزيئة مضادة للفيروسات القهقرية، ذات تأثير مباشر، مكونة من مادة "داكلاتاسفير"، تم تصنيعها محليا من قبل مختبر صيدلي مغربي.
وبعرض هذين الدوائين المضادين للالتهاب الكبد الفيروسي من الجيل الجديد في السوق الوطنية، أضحى المغرب يتوفر على الترسانة العلاجية الضرورية للتكفل الشامل والأنسب بالمرضى المصابين بهذا الداء، مما يبرر طموح البلاد للقضاء على هذا الداء في أفق 2030.
وتكمن خطورة هذا المرض المعدي في أن غالبية حامليه يجهلون إصابتهم بالفيروس المسبب له لأنه يتطور تدريجيا وببطء، مما يزيد من مضاعفاته الخطيرة التي قد تصل لدرجة تشمع الكبد أو سرطان الكبد، إضافة إلى مخاطر نقل العدوى للآخرين.
وقد يسبب الفيروس عدوى التهاب كبد حادة ومزمنة على حد سواء، تتراوح شدتها بين المرض الخفيف الذي يستمر أسابيع قليلة إلى المرض الخطير طيلة العمر.
وينتقل فيروس التهاب الكبد "س" عبر الدم وتتم العدوى بالخصوص أثناء ممارسات الحقن غير المأمونة وعدم كفاية تعقيم المعدات الطبية، ونقل الدم ومنتجات الدم دون فحص.
وأضحت العلاجات الجديدة المتوفرة اليوم أكثر فعالية مما يرفع من حظوظ شفاء المرضى، خاصة في حالة الكشف المبكر عن الفيروس الذي لا يوجد حتى اليوم أي لقاح مضاد له، خلافا لالتهاب الكبد "ب".
وتقدر منظمة الصحة العالمية عدد المصابين بالفيروس الكبدي "ب" و"س" ب500 مليون حالة في جميع أنحاء العالم، واللذين يتسببان في حدوث وفيات يزيد عددها على الوفيات الناجمة عن فيروسات السيدا و الملاريا والسل مجتمعة.


595

0





ارتفاع عدد المسافرين الذين عبروا عبر ميناء طنجة المتوسطي

هذا هو إلياس فيفا الذي تنكر له الوطن و إحتضنته إسبانيا

توشيحات ملكية بمناسبة عيد الشباب.. وربيعي ومومو وشوقي ودوزي أبرز الموشحين

(الأميرة الصغيرة) يسرا أحمد احدوثن

الحارس السابق للمنتخب الوطني و فريق شباب المحمدية، الطاهر الرعد في ذمة الله

التنسيقية الإقليمية لإسقاط خطة التقاعد بتطوان تجتمع و تصدر بلاغا

بلاغا للرأي العام من الفرع المحلي بالمضيق للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب

صراع حول الذهب الأبيض ''الكوكايين''يؤدي إلى تبادل إطلاق النار بحي (كنيادا) بمليلية المحتلة.

هذه رتب المغرب المخجلة جدا عالميا

عيد الأضحَى يوافق يوم الاثنين 12 شتنبر في المغرب

المغرب يطمح إلى القضاء على داء التهاب الكبد الفيروسي "س" في أفق 2030





 
أخبار تطوان

تطوان .. هذا إلى وزير الصحة ماذا يجري بالمركز الصحي بوجراح؟؟؟!!!!


أمن تطوان يعتقل المدعو ( لحمق) بعد مطاردة بحي العيون


وكالة سانية الرمل للبنك الشعبي بتطوان طاقات شابة و إكراهات فصل الصيف

 
أخبار الجهة

اعتقال ستيني بمدينة الفنيدق متهم في جريمة قتل


مرتيل هل من إصلاح لهذه المرافق ؟

 
الأكثر مشاهدة

شرطة المرور بمرتيل


زيارة ليلية تطيح بمدير مستشفى محمد السادس بالمضيق


حجز بضائع مهربة في ميناء طنجة المتوسط


أمن تطوان يعتقل المدعو ( لحمق) بعد مطاردة بحي العيون


العثور على طفلة حديثة الولادة بمرتيل


الملك يهنئ ماكرون بالعيد الوطني لبلاده ويجدد دعواته لمواصلة التعاون بين المغرب وفرنسا


النصر السعودي يغري أمرابط بـ 4 ملايين يورو للاستفادة من خدماته

 
رياضة

النصر السعودي يغري أمرابط بـ 4 ملايين يورو للاستفادة من خدماته