09:52
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.info@gmail.com        
Copyright protection
قناة تطوان نيوز

البث المباشر لقناة اون دراما


franceinfo - DIRECT TV -


Talking Tom Shorts FULL Episodes


Makkah Live HD


البث الحي لقناة الجزيرة الإخبارية بجودة عالية


البث المباشر لسكاي نيوز عربية


البث الحي لقناة RT ARABIC


قناة الميادين مباشر


فرانس 24 بث مباشر

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

باب سبتة.. إحباط عملية إدخال كمية كبيرة من الأقراص المخدرة


مجموعة مدارس فج الريح تدخل الفرحة على قلوب تلامذتها بنشاط مميز

 
شؤون سياسية وإقتصادية

وفاة كو بون-مو رئيس "إل جي" الكورية الجنوبية


جبهة القوى الديمقراطية، تدين بشدة الهجمة الإسرائيلية الشنيعة ضد العزل بقطاع غزة

 
أنشطة جمعوية ونقابية

تطوان تحتضن فعاليات الملتقى الوطني الثاني للفكر الأشعري في موضوع:


جمعية سيدي صالح للتنمية الإجتماعية و الرياضية بجماعة الزيتون تلتمس تدخل السلظات

 
آراء مختلفة

ماذا بعد الانحياز الأميركي الكامل لسياسة التطرف الإسرائيلي ؟؟


تطوان ومحن الزمان

 
 

بصراحة إنهم يريدون للفقير أن يبقى فقيرا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 فبراير 2017 الساعة 59 : 09



ن - البقالي

إنها الحقيقة و من له غيرها يأتينا  بالبرهان. إنهم يريدون للفقير أن يبقى فقيرا . ...

 كلما كثرة الأحياء الشعبية  و كلما كثرة البطالة و كثر الجهل ، كلما ازدادت  حظوظهم  للبقاء في السلطة . يجعلون من الفقراء ادواتهم....  

ربما يتساءل البعض عن ماذا نتحدث..؟.

أن كل عملية انتخابية تتطلب أصوات، و هذه الأصوات علينا أن نُعد لها مسبقا و حتى نحصل على أكبر عدد منها   علينا أن " نمتلك"  قاعدة .

 بما أن الطبقة  الغنية لا تصوت و هي قليلة العدد ، و مصالحها تُقضى ، صوتت  أو لم تصوت ، فالانتخابات لا تعنيها ،  و غالبا ما تكون  هي التي  تعد  لها و تهندس لها ، و ستستفيد من نتائجها   .

 تتبعها الطبقة الوسطى التي في جميع الأحوال ،و من  المفروض أنها  تفكر و تحلل ، ليست كلها بطبع  و لكن أغلبها  ،  هي أيضا تعزف عن التصويت، إما عن قناعة سياسية  و هي تعرف ضوابط اللعبة أو عن إهمال و لا مبالاة ...

من هنا تبقى لنا الطبقة الفقيرة ، الطبقة الدنيا ، الطبقة المسحوقة و هي الطبقة العريضة  . هذه الطبقة  هي  "وقود" الإنتخابات ، إن صح التعبير . و عليه هذه الطبقة علينا أن نوسعها  ، بدلا أن نفكر في رفعها إلى مستوى الطبقة الوسطى ، بخلق  فرص الشغل لها  ، و فتح لها أيضا  مجال التعليم بالطرق العصرية الحديثة بدل الإكتظاظ الذي تعرفه المؤسسات العمومية ، و هذا موضوع أخر .

هنا يظهر  لنا مدى إهتمام بعض الأحزاب السياسية  بالعمل " الإنساني" و خصوصا الأحزاب ذات المرجعية الدينية . و كأن الدولة  غير موجودة  و ليست من مهامها و مسؤولياتها تخفيف معاناة الفقراء ، بإيجاد  حلول دائمة لمشاكلهم .

هذه الأحزاب تقوم ب"خلق" جمعيات  معظمها موسمي ، بمعنى أنها تنشط فقط في الفترات  الانتخابية . و هنا نقف وقفة احترام  و نحيي الجمعيات الهادفة التي تعمل دون سوء نية و دون خلفية سياسية و في هدوء تام ، و لا تستغل فقر الفقراء و لا توظف  الدين في أي غاية و هي بالمناسبة معروفة  و نستثنيها  من كل ما ذُكر.

كلما كثر الفقر كلما نشطت الجمعيات الانتخابية ، و هي بالمناسبة تعمل  و "تستثمر" على المدى البعيد لها " إستراتيجية" . و تُكون قاعدة من الفقراء الذين تدعمهم  في " محنهم"... "قفة رمضان" ، "خروف العيد"... بعض الأدوية  ....هؤلاء الفقراء يصبحون ملزمون برد الجميع ، و بما أنهم  فقراء لا يملكون شيئا يقدمونه سوى صوتهم الإنتخابية ، للوجوه التي يرونها دائما تقف إلى " جانبهم" .

إذا كانت لدينا  نية  حقيقية  لتحسين وضعية المواطن  علينا أن نوفر له منصب شغل قار و سكن لائق. و لا نوظف فقره في المناسبات و نقتات  من هذا الفقر .بدأ بمساعدته  في الحصول على بناء عشوائي  يمتص الجميع دمه ، (رجال سلطة  و منتخبون) . ختما باستغلاله أبشع استغلال  في الانتخابات.....

خلاصة القول لا فرق بين من يشترى  صوت الفقراء ب 200 درهم ،  و من يستعمل الطرق التي ذكرناها  أعلاه ، كلهم يؤمنون أن الغاية تبرر الوسيلة...

 

 

 

 


784

0





رسميا نورالدين الهروشي المطالسي وكيل لائحة "البام" بتطوان

الفصل 47 وجدلية التعيين

في رحيل يوسف العاني. اسماعيل عبد الله : لا كلمات تكفي للعزاء، وعزاؤنا بموروث الجمال والحب الذي صنعه العاني لنا

حوار مع عثمان بنجلون مدير قفطان مالقة

الدستور المغربي: الترجمة الأمازيغية الكاملة بالحرف اللاتيني

حيرة المغاربة بين إيقاظ الفتنة و المطالبة بالقصاص

الشرطة القضائية تشرح علاقتها بملف محسن فكري

لهذا سيتم استبعاد خيار الانتخابات المبكرة بالمغرب

الإشادة علنيا بأي عمل إرهابي يعاقب عليها القانون الجنائي المغربي

هذا موقف رئيس الحكومةالمعين من أعضاء شبيبته المعتقلين على خلفية الإشادة بالإرهاب

بصراحة إنهم يريدون للفقير أن يبقى فقيرا





 
سوق الشمال

dacia sandero diesel 2010


Mercedes E290


L&k Beauty

 
أخبار تطوان

بتطوان مسلسل إعادة ترميم الطرقات الصالحة للإستعمال و إهمال مالم تعد تسمح حتى بمرور الدواب


تطوان.. صاحب محطة للمحروقات يفضح ضابط شرطة ويكشف ما كان يقوم به لاخْتِلاس الأَموالِ العامَّةِ


سكان شارع المحمدية بتطوان يوجهون رسالة إلى باشا مدينة تطوان حول ظاهرة احتلال الملك العمومي.

 
أخبار الجهة

الطبري الاعدادية : وفاء و إعتراف في نهاية دوري ولي العهد الأمير مولاي الحسن


بدأ الأشغال بإعادة هيكلة شارع محمد الخامس بالفنيدق‎


المديرية الإقليمية بالعرائش تفوز بالمسابقة الجهوية الكبرى الرابعة بين الإعداديات

 
رياضة

أمل الفنيدق يحقق الصعود للقسم الثالث ممتاز‎


إتحاد طنجة يتوج بلقب البطولة لأول مرة في تاريخه على حساب جاره المغرب أتلتيكو تطوان بهدفين لهدف


نادي طلبة تطوان لكرة اليد إناث على بعد خطوة واحدة لتأهل لنهائي كأس العرش

 
أخبار وطنية ودولية

حموشي يزف بشرى لرجال الأمن


الحكومة تتوقف عن دعم مهنيو سيارات الأجرة الذين يرغبون في تغيير سياراتهم

 
بانوراما

إفتتاح الصالون الأدبي مي زيادة

 
استطلاع رأي
ما رأيكم في قانون الصحافة الجديد المعتمد في المغرب؟

جائر
لا يهمني
جيد


 
إصدارات و ملصقات

الفقه الإسلامي بين ضرورة التجديد و دعوى الإنغلاق