00:20
    عناوين المراسلة : التواصل عبر خدمة الوات ساب WhatsApp على الرقم 0641706015 - tetouanews.ma@gmail.com - tetouanews.info@gmail.com        
قناة تطوان نيوز

franceinfo - DIRECT TV


Tokyo


أهداف مباراة المغرب و مالاوي 3-0

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجتمع

أرقام مخيفة عن الإصابات بالسرطان في المغرب


آباء يهددون بحرمان أبنائهم من التمدرس بسبب انعدام حجرات دراسية


طنجة..سقوط شخص من الطابق السابع إنتحار أم جريمة قتل ؟؟؟

 
أنشطة جمعوية ونقابية

بلاغ من بينيا ريماطي حول العملية التبرعية


بلاغ حول نتائج مهرجان اللمة 15 وادي لو 04- 08 غشت 2018

 
شؤون سياسية وإقتصادية

مستجدات الإنتخابات الجزئية على المقعد البرلماني بالمضيق


مرشح فيدرالية اليسار الديمقراطي بدائرة المضيق الفنيدق في ندوة صحفية

 
آراء مختلفة

ابن بطوطة يربط الحاضر بالمستقبل في العلاقات بين المغرب والصين


المجهول...

 
أخبار الجهة

حجز أزيد من 10 آلاف قرص مخدر بمعبر باب سبتة


إرساء تمثيلية جهوية وإقليمية للوكالة الوطنية لمحاربة الأمية بجهة طنجة تطوان الحسيمية

 
 

تحرك هائل في توظيف علم التخَلُّق لعلاج السرطان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يناير 2017 الساعة 31 : 08



المصدر  :دويتشه فيله


أحيى اكتشاف دواء جديد ضد السرطان في أيار/مايو عام 2014 آمالاً كبيرة لدى الكثير من العلماء، وذلك عندما اعترفت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (إف دي إيه) بعقار فيدازا (المادة الفعالة أزاسيتيدين) لعلاج متلازمة خلل التنسج النقوي، وهي مجموعة من الأمراض التي لا ينتج فيها نخاع العظم كمية كافية من خلايا الدم الطبيعية. ويعتبر هذا الخلل المزمن نوعاً من سرطان الدم أو اللوكيميا. ثم تلا ذلك منح ترخيص لمستحضر داكوجين (المادة الفعالة ديستابين) في الولايات المتحدة وهو مشابه كثيرا لعقار فيدازا. ثم سلك الاتحاد الأوروبي بعد فترة قصيرة نفس مسلك الولايات المتحدة.

لم يكن تحمس الكثير من الأطباء المتخصصين في علاج السرطان للعقار الجديد لكونه أول علاج لخلل التنسج النقوي، بحسب ما أعلنت الوكالة الأمريكية للغذاء والدواء، بقدر ما كان بسبب تعليق هؤلاء الأطباء آمالاً كبيرة على الآلية التي أكسبت هذا العقار فعاليته، وذلك لأن دواء فيدازا كان أول عقار يؤثر على الخلايا السرطانية من خلال التأثير على السمات الوراثية بفعل عوامل خارجية وبيئية. وبدأ العلماء يأملون في أن يكون هذا المبدأ بمثابة نجاح علمي جديد يؤذن بتوفير فرص جديدة وإمكانيات علاجية تنطوي على فرص نجاح كبيرة، والتوسع في الطرق العلاجية الحالية، مثل الجراحات والعلاج الإشعاعي والكيماوي للأورام.

ولفهم ذلك، من المهم - في ذكرى اليوم العالمي لعلاج السرطان الذي يصادف الرابع من شباط/ فبراير المقبل، إلقاء نظرة دقيقة على أسباب نشأة الأورام بفعل عمليات داخل جزيئات الخلية، حيث تنشأ الكثير من أنواع السرطان بسبب حدوث تحور أو طفرات تطور تتسبب في تغيير ترتيب المكونات الأربعة للحمض النووي. ويمكن لهذه التحورات أن تجعل أحد الجينات لا يستطيع القيام بمهمته الأصلية. ويصبح لذلك تأثير كارثي عندما تصيب جيناً وظيفته منع السرطان مثل جين "p53" الكابح للورم.

لكن حتى وإن لم يتغير ترتيب مكونات الحمض النووي، فإن الجينات يمكن أن تفقد وظيفتها الأصلية، وذلك لأسباب منها تغير مكونات الحمض النووي كيميائياً، وهو الذي يسميه الباحثون تأثيرات تخلقية، أي تأثيرات غير وراثية من خارج الجسم تتسبب في تغير سمات الجينات ووظائفها.

عن ذلك يقول كريستوف بلاس، رئيس قسم علوم التخلق في المركز الألماني لأبحاث السرطان في مدينة هايدلبيرغ: "تحدث تغيرات تَخَلُّقِية في كل ورم"، مشيراً إلى أن العلماء أصبحوا يعلمون الكثير من الآليات التي تغير وظيفة الحمض النووي، وأن أهم هذه الآليات هي ما يسمى بمثلية الحمض النووي الريبوزي المنقوص الأكسجين التي يستهدفها عقار فيدازا وعقار داكوجين. وتتوقف وظيفة الجينات خلال هذه الآلية بسبب تراكم مجموعة الميثيل على الحمض النووي. ويمكن من خلال حل هذه المجموعة، أي نزع الميثيل، عكس مسار هذه العملية. وفي الحالتين، فإن ترتيب بناء الجينات يظل بلا تغيير. يستطيع العقاران فيدازا و داكوجين تثبيط تراكم مجموعات الميثيل على الحمض النووي، وبذلك منع حدوث مثيلة الحمض النووي الريبوزي المنقوص الأكسجين. كانت إعادة تنشيط جينات مثل p53 بهذه الطريقة يبدو وكأنه طريقة أنيقة لمكافحة الأورام الخبيثة.

ويساعد هذان العقاران في تحسين فرص مداواة المرضى المصابين بأحد أشكال مرض ابيضاض الدم، اللوكيميا ،حيث تسبب استخدام عقار فيدازا وفقاً لإحدى الدراسات في إطالة عمر 51 في المائة من كبار السن من المرضى المصابين بمتلازمة خلل التنسج النقوي، بواقع عامين على الأقل، في حين أن العلاج التقليدي أطال عمر 26 في المائة منهم فقط. غير أن هذه الأدوية، التي تختلف آثارها الجانبية باختلاف المادة الفعالة، لا تستطيع مداواة المرض وحدها، مما يضطر المرضى للاستمرار في تعاطيها أو البدء عاجلاً أو آجلا في تعاطي دواء آخر.


725

0


franceinfo - DIRECT TV - actualité france et monde, interviews, documentaires et analyses




تعقيب على بيان الشيخ القرضاوي بخصوص مؤتمر غروزني

في ابتدائية شفشاون

فيديو لمنتوج غدائي مغربي يحرك إحتجاج رواد العالم الأزرق

الحملات المسعورة و الموجهة تواصل استهداف علي أمنيول

تحرك هائل في توظيف علم التخَلُّق لعلاج السرطان

أباطرة التهريب المنظم بمعبر باب سبتة ينشرون الإشاعات لفرض هيمنتهم على المعبر

بارونات التهريب يتحركون من جديد لاعادة الاحتقان بمعبر باب سبتة

تحرك هائل في توظيف علم التخَلُّق لعلاج السرطان





 
أخبار تطوان

مصحة النخيل بتطوان أو مصحة (والو)


تطوان.. الأقسام التحضيرية للمدارس العليا أول مشروع للبرنامج المندمج للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والحضرية يتم الالتزام بآجاله


هنيئا (لأولاد البقال) زاويتكم اصبحت مرحاضا عموميا ...

 
الأكثر مشاهدة

شرطة المرور بمرتيل


زيارة ليلية تطيح بمدير مستشفى محمد السادس بالمضيق


تم إطلاقها بشراكة مع (OCP).. أميمة الكرسيفي تفوز بجائزة بلكاهية


حجز بضائع مهربة في ميناء طنجة المتوسط


طنجة..سقوط شخص من الطابق السابع إنتحار أم جريمة قتل ؟؟؟


أمن تطوان يعتقل المدعو ( لحمق) بعد مطاردة بحي العيون


وزير الداخلية الاسباني يطالب برفع المساعدات المقدمة للمغرب لصدِ موجة المهاجرين

 
رياضة

نهاية فريق إسمه نادي طلبة تطوان لكرة اليد


محمد فوزير رسميا ضمن مجموعة إتحاد طنجة لمدة سنة


الدولي منير الحدادي ينفق بحضور الشرطة 18 مليون سنتيم على الخمر والشيشة احتفالا بعيد ميلاده

 
بانوراما

رحيل جميل راتب


مغربيان ببلجيكا يسعيان لإبراز تراث المغرب على المستوى العالمي


أمطار رعدية تحول ارشيدة الى قرية منكوبة ولا أثر ولا وجود لتدخل الحكومة

 
إصدارات و ملصقات

تسريب صور (iPhone Xc) قبل أيام من عرضه رسميا